محافظة الدقهلية

محافظ الدقهلية في مدينة المنزلة: منظر الأوراق والملفات لا يليق بمكان فيه مركز تكنولوجي بهذا المستوى الراقي
بتاريخ :06/11/2019

تفقد الدكتور كمال شاروبيم، محافظ الدقهلية، ظهر اليوم، مجلس مدينة المنزلة يرافقه النائب علاء عساسة، عضو مجلس النواب، الأستاذ أشرف بكر، رئيس مركز ومدينة المنزلة.
وتوجه محافظ الدقهلية، إلى مدرسة الشهيد علاء عاطف المسارع الإعدادية بنات بالبصراط، وتحدث إلي الطالبات عن سير العملية التعليمية واطمأن منهم على انتظام الدراسة وطلب منهم الحفاظ على مدرستهم.
وشدد محافظ الدقهلية، على المهندس علي عبد الرؤوف، وكيل وزارة التربية والتعليم، بعدم إجراء صيانة المدارس خلال العام الدراسي قائلاً إنه ليس من المعقول إجراءها خلال العام الدراسي.
كما تفقد شاروبيم، مركز طب الأسرة بالبصراط يرافقه الدكتور سعد مكي، وكيل وزارة الصحة، لمتابعة مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي، لعلاج ضعاف السمع للأطفال وتحدث إلى الأمهات وشدد على ضرورة إجراء الفحص للاطمئنان على أطفالهم، وتابع تجربة قياس السمع بنفسه حيث تم توفير 140 جهاز للقياس بلغت تكلفتها ما يقرب من 50 مليون جنيه فضلاً عن المستلزمات وزراعة القوقعة.
وتفقد محافظ الدقهلية، المركز التكنولوجي الذي أثنى على التجهيزات الموجودة فيه وشبابيك المواطنين وحسن سير العمل وسهولة تقديم الخدمة للمواطنين وتساءل عن وجود الخدمة الخاصة بالكهرباء والمياه والضرائب واطمأن على وجود كافة الخدمات بالمركز.
وتفقد شاروبيم، عدداً من الإدارات برئاسة المجلس وفي إدارة الحسابات طلب نقل الملفات وحفظ البيانات على أجهزة الحاسب الآلي، وقال ليس من المعقول أن يكون لدينا هذا المركز التكنولوجي ونرى هذا المشهد السيء للأوراق والملفات الذي لا يليق بمكان فيه مركز تكنولوجي بهذا المستوى الراقي.
كما تفقد محافظ الدقهلية، موقع عقد مؤتمر شباب الدقهلية الأول وأبدى عدد من الملاحظات وطلب ضرورة وضعها في الإعتبار أثناء ضمن تجهيزات الموقع بما يليق بالحدث وضيوف المحافظة.
وأوضح محافظ الدقهلية، أن مؤتمر شباب الدقهلية الأول لمختلف فئات الشباب وللتوعية والتعريف بالمشروعات القومية التي اقامتها الدولة بمليارات الجنيهات، وفتح المجال للحوار المجتمعي بين الشباب والمسؤولين.
وتفقد شاروبيم، عدداً من شوارع المدينة وفي شارع المزلقان طلب من رئيس المدينة رفع كافة السيارات الموجودة بجانبي الشارع والتي تعوق حركة المرور وتسبب اختناق بالشارع.