محافظة الدقهلية

  الاستثمار فى الدقهلية



​​

تعد محافظة الدقهلية واحدة من أكثر المحافظات  تنوعاً، حيث أن بها قطاعات الزراعة والصناعة والسياحة والخدمات. ويبلغ متوسط عدد القوى العاملة في المحافظة  حوالي 1.6 مليون واقتصاد المحافظة  يعتمد بشكل رئيسي على الزراعة،,والصناعات التحويلية وصناعات التجميع  . وتتميز محافظة الدقهلية  بعدد من الميزات التنافسية  تجعلها في مقدمة المحافظات جذبا للاستثمار ومن هذه الميزات ما يلى :

        1- الموقع و المناخ  الفريد و قربها من الموانيء الجوية و البحرية مثل ميناء بور سعيد و ميناء دمياط وميناء الإسكندرية و مطار القاهرة الدولى .
         2- توافر أراضى مرفقة و غير مرفقة ( حسب رغبة المستثمر ) و بأسعار  مميزة بالمناطق الصناعية بالمحافظة .
  1. توافر بنية أساسية ( كهرباء – مياه – صرف صحي – تليفونات – طرق ) بمناطق الإستثمار.​
  2. توافر شبكة طرق رئيسية و دولية و كبارى علوية مثل ( الطريق الدولى الساحلى  ) مما يساعد على جذب الإستثمارت إلى المحافظة  .
  3. تتميز محافظــــة الدقهلية  بإقامـــة معارض دورية ، موسميــة  و إقليميــة لتسويق منتجات المصانع و الشركات مما يعود بالنفع على المنتج و المستهلك - و كذلك الترويج للمنتجات دوليا بالتنسيق مع نقطة التجارة الدولية بالدقهلية.
  4. سهولة الإجراءات الخاصة بإقامة المشروعات عن طريق مكتب الهيئة العامة للاستثمار بالدقهلية  ومكتب  خدمة  المستثمرين بالمحافظة  اللذان يقـوما بإستقبال المستثمر وإنهاء إجراءات إقامــة المشروع وتخصيص الأراضى.
  5. سوق استهلاكى كبير وارتفاع فى مبيعات سوق التجزئة ، حيث تجاوز سكان المحافظة ستة ملايين نسمة . وهوما يجذب اليها الشركات بسبب زيادة الطلب  .
  6. أكبر تجمع للمهارات التنافسية بالمنطقة فى مجال الموارد البشرية تتمثل تنافسية محافظة الدقهلية فى مجال الموارد البشرية بقدرتها على توفير عمالة مدربة فى شتى المجالات، و قد تم الاتجاه الى توفير العمالة لتخدم قطاع الصناعة والخدمات المتمثل فى تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والخدمات المالية والسياحة، بالإضافة الى تنافسية الأجور والتى تعد اقل من مثيلاتها على مستوى المنطقة و العالم.
  7. إقامة مدينة المنصورة الجديدة على 7606 أفدنة، وتم تنفيذ  مجموعة من الإجراءات المبدئية للمشروع الذى سيوفر وحدات وسكنية لجميع الفئات ومشروعات فى جميع المجالات تحد من البطالة (استثمار- تعليم - صحة - سكن بجميع أنواعه - قرى أولمبية - أماكن تجارية) وستكون المدينة من أفضل مدينة على مستوى الجمهورية بإذن الله تعالى .​​​

الخريطة الإستثمارية للمحافظة